إلى الباحثة عن الحب

كثيراً ما أشبه الحب بنهر يتدفق بين الصخور والأشواك، يجرفنا معه، لنجد أنفسنا نسبح عكس التيار، نظل نصارع ونصارع علنا نصل هدفنا المنشود، لكن، هيهات، فالزمن قاس، والحياة غريبة، والقدر يختبئ خلف الأبواب. هذا شريط عزفت موسيقاه في صمت، وكتبت أحرفه بحرقة، يحمل رسالة إلى الباحثة عن الحب. فرجة ممتعة.







أدخل تعليقك

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق


جميع الحقوق محفوظة المساعد الإلكتروني ©2012-2013 | ، نقل بدون تصريح ممنوع . Privacy-Policy| أنضم ألى فريق التدوين